“اطلق السخون “عبارة غابت بإغلاق الحمامات التقليدية في الأسبوع

أنفابريس // أحمد مامون العلوي

“اطلق السخون “هي عبارة يرددها رواد الحمامات التقليدية كلما ولجوا للاستحمام. بعد القرار الولاءي لإغلاق الحمايات ثلاثه أيام في الأسبوع:الاثنين، الثلاثاء، والاربعاء. لم نعد نسمع :وا أطلق السخون، ليتوقف صاحب تدفئة الماء،ومعه الطياب والطيابة، والجلاس والجلاسة. وكل واحد منهم تتعقبه عائلة مكونة من عدة افراد لادخل لهم سوى مايجنونه من هذه الحمامات التقليدية،التي تم اغلاقها تلاثة أيام بدعوى تبدير المياه. وهذا غير صحيح. فلا أحد منا يقبل التبذير..والتبذير..تبذير المياه خاصة بالدارالبيضاء يقودنا الى أماكن أخرى ترفيهية كالاندية بمسابحها، وقاعات التدليك بحماماتها..وغيرها المفتوحة طيلة أيام الأسبوع بدون إنقطاع..وعليه طلب أصحاب الحمامات التقليدية بالدارالبيضاء مراجعة هذا القرار..لتعود وااطلق السخون الله يرحم الوالدين.

شاركها

شاهد أيضاً

العيون ثقافة الاعتراف اختتمت بها “مبادرة حياتي” عملية موائد الرحمان.

انفابريس//العيون “مبادرة حياتي” هي بادرة انسانية قام بها شباب من مدينة العيون ، هدفهم هو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تحتاج مساعدة ؟ تكلم مع أحد من فريقنا
Enable Notifications OK No thanks