الفـوضى تهيمن على تدبير الشأن العام لجماعة أيت حرز الله

يتواصل مسلسل استغلال النفود، بجماعة أيت حرز الله، من خلال سلوكيات لا مسؤولة يتحدى أصحابها من رفاق لشكر القانون، بتعنت شديد يطرح جملة من التساؤلات حول من يشجعهم للتمادي في مثل هذه الأفعال،

حيث توصلت أنفابريس بشريط فيديو يوثق لسيارة المصلحة التابعة للجماعة القروية أيت حرز الله وهي تتجول بأزقة مدينة مجاورة خلال عطلة نهاية الأسبوع، في تحدِِّ واضح لدوريات وزير الداخلية والتي دعى من خلالها إلى تقليص النفقات،

هذه ليست بالمرة الأولى، فالواضح من خلال كمِّ الصور والفيديوهات وكذا تقارير المؤسسات الرسمية التي توصلت أنفابريس بنسخ منها، أن طريقة التدبير بهذه الجماعة القروية، تعاني من أعطاب يصعب معها التخادل في دق ناقوس الإنذار قصد الإخبار، بأن واقع التدبير هناك سقط إلى الحضيض،
والظاهر أن عددا ممن يدبرون الشأن المحلي لهاته الجماعة القروية، أضحوا يتعنثون لدرجة الإمعان في خرق القانون في محاولة لترويج صورة وهمية تعكس قوتهم في التصدي لأي مساءلة كانت أو استفسار، أو تقرير…
ومن الأمثلة التي تعكس ما ذُكر الإستغلال المفرط من طرف نائب رئيس المجلس الجماعي لسيارة الخدمة لقضاء أغراضه الخاصة، خلال عطلة نهاية الأسبوع، وخارج أوقات العمل، من يسجد حجم الفوضى التي تعيشها أيت حرز الله.
مستشار بذات الجماعة قال لـ”أنفابريس” في اتصال هاتفي أنه سبق له رفقة مستشارين أخرين وأن توجهوا بأسئلة شفوية خلال الدورات العادية للمجلس بخصوص نفس الموضوع، والذي أجابهم بضرورة تحمل النائب الثالث للمسؤولية أفعاله، وما قد يترتب عنها.
ويذكر أن السيد عامل إقليم الحاجب سبق له وأن استفسر عددا من أعضاء المجلس الجماعي لآيت حرز الله بخصوص التقرير “الأسود” الذي أعدته المفتشية العامة للإدارة الترابية، بخصوص شبهات تزوير وإصدار شواهد إدارية غير قانونية،

 

شاركها

شاهد أيضاً

وزير الداخلية يعقد جلسة عمل مع نظيره القمري

أنفابريس // عقد وزير الداخلية، السيد عبد الوافي لفتيت، اليوم الأربعاء بالرباط، جلسة عمل مع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تحتاج مساعدة ؟ تكلم مع أحد من فريقنا
Enable Notifications OK No thanks